لماذا يجب ألا ترتّب سريرك فور استيقاظك؟
ضوء الشمس الطبيعي دورا في منع تراكم عث الغبار على السرير


يرتّب الكثيرون أسرّتهم فور استيقاظهم من النوم، وهو أمر مألوف، وقد يشعرهم بالتنظيم والانضباط، إلا أنه قد يكون مضرًّا بالصحة.

ورغم أن هذا قد يبدو غير منطقي، لكن العديد من الدراسات أشارت إلى أن ترتيب السرير بمجرد الاستيقاظ قد يعرض بعض الأشخاص لخطر الإصابة بحالة خطيرة.

ووفقا لبحث أميركي، يمكن أن تكون الأسرّة المرتبة بعد النهوض مباشرة، أرضا خصبة لعث الغبار، الذي يمكن أن يؤدي إلى نوبات الربو والحساسية. وذلك لأن هذه المخلوقات الصغيرة تميل إلى العيش في المناخات الدافئة والرطبة، تماما مثل سريرك بعد الاستيقاظ.

ولتجنب الإصابة، اقترح مارتن سيلي، خبير النوم في MattressNextDay، على الأشخاص ألا يرتبوا أسرّتهم خلال أول 30 دقيقة من الاستيقاظ.

وقال: "إن ترك فراشك غير مرتب لفترة من الوقت يعرضه لأشعة الشمس الطبيعية. ويمكن أن يؤدي ضوء الشمس الطبيعي دورا في منع تراكم عث الغبار وله خصائص مطهرة يمكن أن تقتل بعض البكتيريا والعث، ما يقلل من المخاطر الصحية المحتملة".

وقد يلاحظ من لديهم حساسية من عث الغبار أعراضا مثل سيلان الأنف والعطس والسعال والصفير وضيق التنفس.

وإذا كنت مصابا بالربو ولديك حساسية من عث الغبار، فيمكن أن يؤدي ذلك إلى نوبة ربو، وفقا لجمعية الربو والرئة الخيرية في المملكة المتحدة.