الثوم بالعسل.. أحدث علاج لنزلات البرد و الإنفلونزا
الثوم يعزز جهاز المناعة ويقلل شدة الأمراض، خاصة نزلات البرد.


 أثنى خبراء في مجال الصحة على قدرة العسل والثوم السحرية في تخفيف أعراض الإنفلونزا.

وقال ريان ستيفنسون مؤسس موقع Artah المختص بأخبار الصحة لمجلة "فوغ" إن وضع الثوم بالعسل وتركهما ليختمرا معًا لفترة من الوقت قبل تناولهما يُضاعف فوائد الثوم، ويجعله دواء رائعًا لأعراض نزلات البرد المزعجة في هذا الوقت من السنة.

ووفق المكتبة الوطنية للطب فإن العسل يحتوي على مضادات أكسدة ومضادات ميكروبات ومضادات التهابات، ومضادات السرطان، إضافة إلى أنه معروف بقدرته على تثبيط السعال وتليين الحلق.

وقال الدكتور "راج أرورا" لمجلة فوغ "عند سحق الثوم أو مضغه، ينتج عنه مركبات كبريتية مثل الألين، ما يساعد على تعزيز استجابة خلايا الدم البيضاء المقاومة للأمراض، بالإضافة إلى عناصر أخرى غنية بمضادات الفيروسات والاتهابات والفطريات".

وأضاف "الثوم يعزز جهاز المناعة ويقلل شدة الأمراض، خاصة نزلات البرد".

طريقة التحضير

يقترح الخبراء تخمير العسل والثوم معًا للاستفادة من فوائدهما الصحية، وينصحونك بوضع فصين أو ثلاثة فصوص من الثوم المقشر في وعاء وغمرها بالعسل الخام، ثم تحريكهما قبل إغلاق البرطمان بإحكام.

وستحتاج إلى فتح البرطمان وإغلاقه يوميًّا، لتجنب تراكم الضغط أثناء التخمير، كما يفضل وضعه في مكان بارد وجاف لمدة ثلاثة إلى أربعة أسابيع تقريبًا قبل استهلاكه.