طلبة يدرسون تحت ركام مدرسة "أبي ذر الغفـاري" المدمرة يناشدون بترميمها

طلبة مدرسة "أبي ذر الغفـاري"، بمنطقة بني بحر، الغجّار، محافظة صعدة، مدمرة منذ 8 سنوات، يتلقون حصصهم الدراسية تحت ركامها، يناشدون الجهات المختصة والداعمة بسرعة ترميمها؛ حسب ما ذكره بلال وهان أحد طلبتها.


يقول وهان: لم تعد هناك كراسٍ ليجلسوا عليها، أو طاولات ليكتبوا على ألواحها، و بينهم من هم دون سن 6 إلى12 عاما، وهم الفئة الأكثر تضرراً من هذا الخراب، فيما تسيطر الضوضاء على الجميع، حيث لا باب ولا نافذة، فقط الغبار والركام وأشعة الشمس الحارقة في نهار قرية قاحلة.