طلبة اليمن نحو "الصدارة" في بطولة العالم للروبوت والذكاء الاصطناعي

 يستعد فريق اليمن المشارك في بطولة العالم للروبوت والذكاء الاصطناعي لحصد المراكز الأولى بتقديم حلول ابتكارية.


وتوجه الطالب اليمني محمد وائل، ممثل مدارس النورس الأهلية، اليوم الأربعاء، صوب العاصمة المصرية القاهرة ومنها إلى جنيف للمشاركة ضمن فريق اليمن في بطولة العالم للروبوت والذكاء الاصطناعي؛ حسب بلاغ صحفي تلقته منصة "طالب يمني".


و يقدم طلبة اليمن الذين اختيروا من بين أفضل الشباب الذين تنطبق عليهم كافة الشروط التي وضعتها الجهة المنظمة للبطولة؛ 3 حلول تقنية مدمجة في روبوت قام الفريق ببنائه وتصميمه وبرمجته ليشمل الجوانب الثلاثة التي وضعتها اللجنة المنظمة للبطولة وهي: ضغط غاز ثاني أكسيد الكربون وتحويله الى سائل؛ وحجز ثاني أكسيد الكربون في صهاريج تسمى SNIK ؛ و الثالثة استخدام الكائنات الحيوية لحجز الكربون وتحويله الى شكل آخر يستفاد منه.


وتعد بطولة العالم للروبوت والذكاء الاصطناعي تجمعا عالميا على غرار الأولمبياد، يقام سنويا و تستضيفه دولة كل عام، ويستهدف الشباب إلى عمر 19 سنة.


وتطرح في البطولة كل عام مشكلة عالمية تناقش الفرق مابين دولة وأخرى في وضع حلول روبوتية وفق شروط محددة باستخدام حقائب ذات تقنيات عالية. 


وتتركز أهداف البطولة على نشر ثقافة STEM التي تركز على العلوم، والتكنولوجيا، والهندسة، والرياضيات وتتنافس فيها الفرق على تقديم حلول تقنية للمشاكل العالمية تعتمد على الذكاء الاصطناعي والروبوتات.


وتهدف نسخة العام الجاري من البطولة إلى حل مشكلة احتجاز الكربون Carbon Capture؛ حيث تتنافس التحالفات الدولية المشاركة والتي يبلغ عددها أكثر من 180 دولة في تقديم حلول مبتكرة عبر حلبات تنافسية تشبه الألعاب الأولمبية ضمن جولات تتكون من 6 فرق تتبارى ضمن تحالفين يقدم فيه كل تحالف روبوتات تقنية تسمى REV تقوم بعمل استراتيجيات ونماذج لطرق احتجاز ثاني أكسيد الكربون، والحفاظ على نسبته في البيئة. 


#حدث 

#طالب_يمني